"العرائش أنفو" موقع اخباري مغربي مستقل ، يرحب بمشاركاتم على ايمايل :larachinfo@gmail.com         الذاتوية             بالصور : تنفيذ حكم للافراغ في حق مستغل لعقار وتعريض العمال للتشريد بالعرائش             صور وفيديو : مدرسة للا منانة بالعرائش مشتل للابداع في التحسيس بالسلامة الطرقية             شذرت مجنحة لمليكة جباري تحلق عاليا بين اروقة معرض الكتاب الدولي بالدار البيضاء             ليكسوس تحقق أول إنتصار في الجولة الأولى للبطولة الوطنية لكرة السلة             الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بالقصر الكبير تتضامن مع أستاذ الثانوية المحمدية             جماعة قصر المجاز : رفع اللواء الأخضر الدولي للبيئة             الأستاذ أحمد الأصيلي في ذمة الله             الذكرى المئوية لتأسيس بناية التكوين             المرصد الدولي ينظم حفلا على شرف السيدة فاتو بنسودة المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية             الفن في خدمة التربية مع الفنان محمد المصباحي            أناروز تنظم أول استعراض لحفل رأس السنة الامازيغية بالعرائش            مداخلة الاستاذ عمر أقصري في ندوة الامازيغ والمواطنة بالعرائش            الفنان عبد المالك مراس على العود            البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي بالعرائش            العرائش صورة جوية            هل أنتم راضون عن التجربة الجماعية للمجلس البلدي بمدينة العرائش في فترته الجماعية الحالية؟            هل أنتم راضون عن الخدمات الإدارية التي تقدمها الإدارات لساكنة مدينة العرائش ؟            
مرئيات

الفن في خدمة التربية مع الفنان محمد المصباحي


أناروز تنظم أول استعراض لحفل رأس السنة الامازيغية بالعرائش


مداخلة الاستاذ عمر أقصري في ندوة الامازيغ والمواطنة بالعرائش


الفنان عبد المالك مراس على العود


البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي بالعرائش

 
كاريكاتير و صورة

العرائش صورة جوية
 
أدسنس
 
البحث بالموقع
 
نتائج استطلاع الرأي
هل أنتم راضون عن الخدمات الإدارية التي تقدمها الإدارات لساكنة مدينة العرائش ؟
 
جريدتنا بالفايس بوك
 
إعلان
 
الأكثر مشاهدة

عاجل: ربيعة الزايدي تفارق الحياة بالرباط متاثرة بالتعذيب الوحشي


بالصور :المرافقون للملك السعودي يستمتعون رفقة فتيات مغربيات في يخوت فاخرة بأحلى اللحظات


رد بلمختار بخصوص تسوية ملف ضحايا النظامين الأساسيين فوج 94/93 والمرتبين في السلم 7و8


أستاذ بكلية الحقوق بطنجة يجري اختبارا شفويا للتأكد من بيع كتابه


بين الوطنية النضالية والوطنية الاسترزاقية ومؤمرات قوى عصابات العمالة والارتزاق على جراح الوطن

 
المحلية

عامل إقليم العرائش يعطي انطلاقة عملية رعاية بدوار عنصر بن عبد الله بجماعة القلة


تخليد الذكرى السابعة لانطلاق حركة 20 فبراير بالعرائش+ البرنامج

 
مجتمع

الذاتوية


بالصور : تنفيذ حكم للافراغ في حق مستغل لعقار وتعريض العمال للتشريد بالعرائش

 
الجهوية

جماعة قصر المجاز : رفع اللواء الأخضر الدولي للبيئة


الهيئة الاستشارية للشباب تنعقد بمجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة

 
روبورتاج وتحقيق

فضيحة : المحسوبية و الزبونية بكلية العلوم بن مسيك بالدارالبيضاء‎


بالفيديو… أخطر مهنة في العالم على ارتفاع 2000 متر

 
الاقليمية

هل يتجه حزب المصباح باقليم العرائش الى رفع طعن جديد بحملة سيمو الانتخابية

 
الدولية

تقديم كتاب الإسلام والغرب والإعلام.. مصنع الخوف بمدريد

 
عمود : مغربي أنا والوطن عنواني

كان يامكان مناضل فأصبح لاعبا

 
الصحية والأسرية

جمعية الاحياء تفتتح اليوم الأول من دعم الصحة السلوكية بالعرائش+ صور وفيديو


الطبيب العسكري يفك اللغز اللذي حير الاطباء سبب انتفاخ بطن السيدة واختفاء الجنين

 
 

العرائش بين الأطماع العثمانية والإسبانية (تابع) (2)


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 22 يوليوز 2015 الساعة 28 : 23


العرائش أنفو

العرائش بين الأطماع العثمانية والإسبانية (تابع) (2)

بقلم المؤرخ عبد الحميد بريري

لعبت العرائش دورا مهما في ميدان الجهاد البحري خاصة عندما بدأت تتوافد على المغرب أفواج الأندلسيين المطرودين من وطنهم ، فاتخذها كل من كانت له رغبة في الانتقام أو العودة الى وطنهم المغصوب وبمعية المغاربة والمسلمين من مختلف العالم الاسلامي في اطار التضامن الاسلامي والدفاع عن قضايا الأمة ، قاعدة بحرية يهاجمون منها الشواطيء الأندلسية وجزر الكنرياس والسفن المسيحية المارة بالسواحل الأطلسية .

يقول الدكتورمحمد رزوق نقلا عن خوان لويس دو روخاس<<فقد تجمع عدد كبير من الموريسكيين بتطوان والقصر الكبير والعرائش لكي يكون على مقربة من اسبانيا،وقد أكد هذه الحقيقة الدوق دي مدينا سيدونيا >> بوجود 10000 موريسكي سنة 1613 بمدينة تطوان وحدها . وفي العرائش سنة 1610 كان يتواجد بها 150 موريسكيا .

كما ساعدهم على ذلك ملوك المغرب الذين لم يأل جهدهم قدر المستطاع وحسب الظروف العصيبة التي كان يمر منها المغرب في هذه الفترة منهم عبد الملك السعدي الذي << ... أمر بانشاء السفن في العرائش وسلا وصار أهل الأندلس يسافرون في البحرمع أهل المغرب وضيقوا بالنصارى أشد تضييق وكثرت الغنائم ...>> .كلها أمور شكلت لدى فليبي الثاني هاجسا يشغل باله وانشغالا استراتيجيا الى ان صرح وقال العرائش وحدها تساوي افريقيا كلها . لم يتسرع العاهل الاسباني في استعمال القوة والاستيلاء على مدينة احلامه وهزيمة ابن أخته لم تنس بعد ، ففضل القنوات الدبلوماسية عبر سفرائه الأب مرين وبيروبنيغاش ، وأنطونيو داشالدانيا ،وبلستار بولو ،وفرانسيسكوداكوستا .

لكن المنصور لم يتردد من اظهار بعض الأساليب التي تجعل فليبي الثاني يطمئن لوعود المنصور، ومن ذلك احدى رسائله الى العاهل الاسباني ؛<< ...وكذلك تأمروا لأصحابكم يقبضون لأصحابنا البريجة مثل ماأمرنا نحن للقائد ابراهبم يقابض لأصحابكم العرائش >> . لكن المنصور لا يعني من كلامه هذا انه ملتزم فعليا باعطاء العرائش مقابل البريجة لأنه يعلم علم اليقين أن ذلك انتحارا سياسيا . وأن الابقاء على الوعود ربحا للوقت حتى تزول اسبابها التي هي : الخطر العثماني واحتجازالمطالبان بالعرش مولاي الشيخ ومولاي الناصر. وبالفعل ما ان زال الأول وانزال الناصر والقضاء على ثورته حتى قلب ظهره لوعوده وتحول في سياسته الخارجية مع فليبي الثاني اذ تقرب المنصور الى ملكة انجلترا مباشرة بعد هزمها الاسبان في معركة الأرمادا البحرية واستكمال تحصين العرائش وتشكيل الأسطول الأمامي . ولم يكتف المنصور بهذا الرد السياسي ، وانما بالعمل العسكري بحيث هاجمت سفنه سنة 1593 م جزر الكانارياس وعادت بغنائم وسبي من الجانب الاسباني .

ورغم هذا فالملكين لم يقطعا حبل الاتصال وبقيت رسائل الود والمجاملة ترد بينهما . وقد أورد الدكتورالحسين بوزينب مقتطفات من رسائل المفاوضات حول تسليم العرائش في مقاله نقلا عن صاحب كرونيكا المنصور ومتتبع هذه المفاوضات أنطونيو دا سالدانيا عندما اقترب الخطر العثماني من المغرب <<...أرسل الأب مرين الى لشبونة حيث كان يوجد الملك فليب وطلب منه أن يبلغه استعداده لخوض غمار مخاطر الحرب قبل أن يستأنف السلام مع الأتراك ، ويذكره بأن أهم مسرح للحرب هو في البحر وأن الهدف هو العرائش . لذلك كان يجدر بالملك فليب أن يكثر من قواته حتى لايجرؤ التركي على المجيء ، لأن كليهما كان معرضا للخطر نفسه ...>> .

وبما أن تسليم العرائش كان له مصلحة أخرى لدى المنصورألا وهو احتجاز المعارضين يذكر شالدانيا مقتطف من رسالة مطمئنة حول أخبارهما << ...ان مولاي الشيخ يحاول ان يدخل الدين المسيحي... وان مولاي الناصر سيحول من لشبونة الى قشتالة وسيحبس في مكان بعيد عن البحر ، بحيث لايضرن الشريف في شيء . ولكن على المنصور أن يحاول تسليم العرائش لجلالته ، لأنه بهذا ستحبط كل مشاريع الأتراك وستتوطد الصداقة بين صاحب الجلالة الملك فليب والشريف ... >> . 

وفي رسالة أخرى تبرز مدى المناورة والدهاء السياسي الذي طبع سياسة المنصور الخارجية في موضوع تسليم العرائش حين ربح الوقت واستكمل تحصين العرائش مدة زمن المفاوضات ، في مقابل رغبة ملحة من طرف فليبي لتسلم العرائش مقابل البريجة في ماي 1586 << ... شرع الملك فليب في سنة 1586م في الاصرار بشكل كبير على تسليمه العرائش ، الأمر الذي كان يقابله الشريف السعدي بدهائه . وكما صرح بلتسار بولو للأب مرين ، فان اسبانيا كانت تنتظر بفارغ الصبر خلال شهر ماي ، وهوالوقت الذي اعتبر، حسب ما فهم من الأب مرين ،موعدا لهذا التسليم مقابل البريجة ... كان فرانسيسكو دا كوسطا قد كتب الى الملك فليب الثاني في موضوع العرائش ، أنه كان يعتبر أمر تسليم العرائش من قبل الشريف السعدي بمثابة سخرية لا يجب أن تحمل على محمل الجد ، لأنه لم يسلمها عندما كانت تفتقر الى التحصين والدفاع وكان يتخوف من احتلالها من قبل الأتراك ، فكيف سيفعل ذلك الآن بعد تحصينها كما يجب ؟ وأخيرا، خرج الأب مرين من مراكش وكله أمل . غير أنه مرض في الطريق ومات واصطحب معه الى الحياة الأخرى كل الاتفاقات المزعومة حول تسليم العرائش ...>> .

(يتبع)

المراجع :

1- الأندلسيون وهجراتهم إلى المغرب خلال القرن 16/ 17 د/ محمد رزوق مطابع افريقيا الشرق سنة 1989

2- تاريخ الدولة السعدية المؤرخ المجهول ص : 533

3 - التاريخ العربي مجلة علمية محكمة ( مقال تحت عنوان من العرائش إلى فضالة أربعة عقود ونصف من الإستراتيجية الإسبانية في احتلال مراسي مغربية 1578/ 1624 د/ الحسين بوزينب العدد13 شتاء 1420/ 2000








 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الموضوع
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق
  * كود التحقق



مدرسة المهدي بن تومرت بالعرائش تبدع في ذكرى تخليد تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال بالقصر الكبير

تلاميذ يتعرضون للرشق بالحجارة بالعرائش ومصاب في حالةخطيرة يحمل الى طنجة

النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية و التكوين المهني تخلد ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال

وزير التجهيز والنقل واللوجستيك عزيز الرباح يستعرض المشاريع المهيكلة لقطاعي التجهيز والنقل بالعرائش

الملحقة الإقليمية للثقافة بالعرائش تستضيف الكاتب حسن بيريش

مدرسة المهدي بن تومرت بالعرائش تحصل على الجائزة الجهوية لأندية القران الكريم والسيرة النبوية

وقفة احتجاجية بالرباط للمطالبة بالغاء معاشات ا لوزراء والبرلمانيين

بحارة العرائش يحتجون لتحقيق المطالب المهنية والاجتماعية

ندوة ‘‘المشاركة السياسية للشباب لبنة أساسية لدعم المشروع الديمقراطي التنموي‘

اللقاء الجهوي للنقابة الوطنية للتعليم بتطوان يصدر بيانا ختاميا

العرائش أنفو تنقلكم الى أعالي الأطلس في رحلة موظفي التعليم بنيابة العرائش

العرائش بين الأطماع العثمانية و الأسبانية

العرائش بين الأطماع العثمانية والإسبانية (تابع) (2)

العرائش بين الأطماع العثمانية والإسبانية (تابع) (3)

ساحة دار المخزن في القرن 19

بالفيديو : عامل اقليم العرائش يفتتح الأيام العلمية للمعرض الوطني الاول للفواكه الحمراء بالعرائش





 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  مرئيات

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  نتائج استطلاع الرأي

 
 

»  الوطنية

 
 

»  المحلية

 
 

»  الإقتصادية

 
 

»  مجتمع

 
 

»  الثقافية

 
 

»  الجهوية

 
 

»  رأي وحوار

 
 

»  روبورتاج وتحقيق

 
 

»  الرياضية

 
 

»  الصحية والأسرية

 
 

»  أقلام حرة

 
 

»  التعليمية

 
 

»  الاقليمية

 
 

»  الدولية

 
 

»  عمود : مغربي أنا والوطن عنواني

 
 
استطلاع رأي
هل أنتم راضون عن التجربة الجماعية للمجلس البلدي بمدينة العرائش في فترته الجماعية الحالية؟

لا
نعم


 
خدمات الجريدة
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»  مدير هيئة التحرير

 
 
النشرة البريدية

 
الأكثر تعليقا

عبد الاله كريبص بين خطاب العنف و الحب؟


بين الوطنية النضالية والوطنية الاسترزاقية ومؤمرات قوى عصابات العمالة والارتزاق على جراح الوطن


الى زهرة الشوك الفضي شمس النساء أكتب بالدم لأن الدم روح..؟


حينما يُنفى الحب وراء الظل وتحت التراب...


تهنئة الى الرفيق الغالي عبدالخالق الحمدوشي بعيد ميلاده المبارك

 
ترتيبنا بأليكسا
 
إعلان
 
أدسنس
 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
الوطنية

الذكرى المئوية لتأسيس بناية التكوين


النهج الديمقراطي يدعو الى إحياء ذكرى حركة 20 فبراير

 
الإقتصادية

أديداس العالمية تختار طنجة المتوسط منصة لتصدير منتجاتها


اندونيسيا أكبر اقتصاد جنوب شرق آسيا تشرع في مفاوضات تجارية مع المغرب

 
الثقافية

شذرت مجنحة لمليكة جباري تحلق عاليا بين اروقة معرض الكتاب الدولي بالدار البيضاء


مؤلف ظاهرة الشعر الحديث في ضوء إشكالية التعليم والتعلم محور لقاء دراسي

 
رأي وحوار

المصطفى سكم يحاور المحامية والكاتبة والمبدعة السورية ماسه بشار الموصلي


كلام في البلطجة السياسية: بنكيران نموذجا

 
الرياضية

ليكسوس تحقق أول إنتصار في الجولة الأولى للبطولة الوطنية لكرة السلة


الأستاذ أحمد الأصيلي في ذمة الله

 
أقلام حرة

رحيل إلى الماضي


مبدأ الكايزن

 
التعليمية

صور وفيديو : مدرسة للا منانة بالعرائش مشتل للابداع في التحسيس بالسلامة الطرقية


الجامعة الوطنية لموظفي التعليم بالقصر الكبير تتضامن مع أستاذ الثانوية المحمدية