ads980-90 after header
الإشهار 1

قراءة وتوقيع كتاب الأستاذ محمد البقالي الحسني

الإشهار 2

العرائش أنفو

قراءة وتوقيع كتاب الأستاذ محمد البقالي الحسني


ضمن فعاليات الحفل الدراسي لجمعية مودة لتنمية المرأة ورعاية الأسرة بالعرائش بمناسبة اليوم العالمي للأسرة . احتضن فضاء المكتبة الوسائطية عبدالصمد الكنفاوي زوال اليوم الخميس 21 ماي 2015 قراءة وتوقيع كتاب الأستاذ محمد البقالي الحسني ” قضاء النيابة في ظلال أحكام مدونة الأسرة “. الحفل حضره وكيل ونواب وكيل الملك ورؤساء قسم القضاء الاسري وممتل نقابة هيئة المحامين بطنجة والعرائش والمفوضون القضائيون والممتل الجهوي لهيئة العدول وعدد من الطلبة.

و في بداية اللقاء رحبت الاستاذة اسماء المودن بالحضور واعلنت اعتدار عميد الكلية المتعددة التخصصات ورئيس المجلس العلمي لالتزاماتهما في حفل تدشين الفضاء التجاري واشاد وكيل الملك لدى ابتدائية العرائش محمد عبد المحسن البقالي الحسني بدعوة الجمعية وبباقي المتدخلين معتبرا النشاط ملتقى علمي كان لابد من تلبية الدعوة اليه تم انتقل الى قراءة في مؤلفه .



وتحذث هشام ملاطي مستشار وزير العدل والحريات عن مؤلف الكتاب الذي اعتبره رجل نيابة عامة محنك وعضو نشيط في مجموعة من اللجان العلمية التي اشرفت على محموعة من التعديلات في مقررات تنظيمية قضائية واسهب في الحديث عن جانبين ، شخصية المؤلف هو الشريف نسبة الى نسبه الشريف وخلقه الكريم سيدي محمد عبدالمحسن البقالي الحسني انخرط في سلك القضاء في 1994 اشتغل نائبا لوكيل الملك بتطوان وعين وكيلا للملك بتطوان وعمل باصيلة وانتقل الى المحكمة الابتدائية بالعرائش ووصفه برجل النيابة العامة المتمرس والمحنك يتمتع بمؤهلات علمية اشتغل على مستوى المديرية العامة الجنائية وعمل بلجان مركزية وطنية لنعديل مشروع المدونة الجنائية والدليل المتعلق بقانون المدونة على السير على الطرق والعمل بمجموعة من اللجان لوزارة العدل والحريات ويعتبر من القضاة الذين يشرفون العمل القضائي كما اشار الى موضوع المؤلف قضاء النيابة العامة في ظلال احكام مدونة الاسرة باعتباره من المواضيع الهامة وبصفة خاصة بعد صدور مدونة الاسرة واضاف قيمة علمية كبيرة لانه متمرس ومحنك وله تجربة قضائية متمميزة واهميته تتجلى في كونه ناقش مجموعة من الاشكالات القانونية متعلقة بدور النيابة العامة في قضايا الاسرة وتطعيمه بالعمل القضائي وتعزيزه بالقانون المطبق بالاعتماد على مجموعة من مناشير وزارة العدل وارفاقه بمجموعة من الرسائل الادارية ويتميز باللمسة الفقهية والميزة العملية والواقعية ومواكبته للمستجدات المتعلقة بالاسرة. مضيفا ان هذا العمل سيعطي قيمة مضافة لخزانة مؤلفات القضاء الاسري .

 


وتدخل محمد الزردة رئيس قسم القضاء الاسري بابتدائية طنجة واعتبر المؤلف منتوجا وطنيا ازدانت به الخزانة القانونية واول عمل يقوم بتجميع اختصاصات النيابة العامة في مدونة الاسرة واقترح ان ينقحه ليصبح مهتما بالنيابة العامة وقضايا الاسرة ويدخل فيها مجموعة من القوانين الجديدة كقانون الكفالة وقانون الجنسية ومجموعة من القوانين الدولية منذ صدور المدونة في 2004 لازال هناك لغط في النيابة العامة ولازال القضاء الاسري في المدونة غامضا .واعطى لدلك متالابحكم محكمة بعدم الاختصاص  في قضايا الرجوع الى بيت الزوجية وتحويل الملف الى محكمة طنجة واستئناف المحكمة لحكم حول النفقة على الزوجة  لان المبلغ مبالغ فيه أوزهيد بالنظر الى الوضعية المادية للزوج وخلص الى ان المؤلف له قيمة علمية وعملية وتوصيفي يحاول تجميع مجموعة من الاختصاصات في مدونة الاسرة وتوثيقي لمجموعة من الاعمال التي تقوم بها النيابة العامة في اقسام الاسرة.


وابرز العربي اليعقوبي نائب وكيل الملك لدى ابتدائية طنجة  ان دور النيابة العامة في الزواج يقتصر على تضمين بيانات الزواج في رسوم والسهر على اجراءات التعدد وتطبيق مسطرة التعدد ومتابعة الازواج المتحايلين الذين يدلون بعناوين مغلوطة وكذلك الزواج المختلط وارجاع الزوج المطرود الى بيت الزوجية فيها خلاف حسب الصياغة المتعلقة بمجموعة من الشروط تتعلق بالطرد المبرر وغير المبرر وبملكية المنزل وكذلك النظر في حالات رفض الرجوع والمجال الرابع متعلق بضمان السلامة والامن في الرجوع. كما تحذث عن دور النيابة العامة في الاجراءات والتدابير في مادة الطلاق والتطليق.


وخلص الى ان الكتاب طرح مجموعة من الاشكالات القانونية ووضع الحلول واقترح توسيع الافكار حول المستجدات التي جاء بها القضاء الاسري والقانون الجنائي والاتفاقيات الدولية في قضايا الاسرة.


وتدخل صلاح الدين طيوبي رئيس قسم القضاء الاسري بابتدائية العرائش واعتبر ان المحكمة ليست لها اشكالات مع النيابة العامة بل هناك تواصل ونقاش ومجهود لمعالجة مجموعة من المشاكل في جميع ابعادها مركزا على دور النيابة العامة في قضاء الاسرة والكتاب محاولة لنبش ادوار النيابة العامة وناقش اشكالات تهم قضاء الحكم والنيابة العامة.


وختم هذه المداخلات هشام البوري نائب وكيل الملك لدى ابتدائية العرائش  اشار في معرض تدخله الى الهدف من تاليف الكتاب في ابراز الدور الحيوي الذي تقوم به النيابة العامة ومناقشة الاشكالات القانونية والعملية لتطبيقها وعززه بالمستجدات والاجتهادات القانونية والقضائية الحذيثة وملتمسات النيابة العامة ومجموعة من المناشير الوزارية.


وبعد فتح باب النقاش تحذث وكيل الملك بابتدائية اصيلة كريم بويخف عن خصال المؤلف ومناقبه وتكوينه القانوني المتميز كما تحذت عن المفهوم الجديد للنيابة العامة الذي يتنافى مع المعالجات الزجرية  مضيفا ان النيابة العامة تتقمص دور الطبيب والمعالج النفسي ولاتتقمص دور قضاء الحكم.


كما عدد وكيل الملك بابتدائية القصر الكبير مناقب  رجل القانون البقالي تكوينا وخلقا واضاف ان  الكتاب يعتبر نبراسا للنيابة العامة في قضايا الاسرة.


كما حيا عبد الواحد اللواح نائب وكيل الملك بمحكمة العرائش هذه السنة في الانفتاح على المجتمع المدني،  وتمنى الهاشمي الجباري من هيئة نقابة  المحامين بطنجة ان يكون للكتاب  اشعاعا ومكانة في المجال القانوني المتداول بالمغرب في وجود  منافسة شرسة .وحيا محمد المودن ممتل المجلس الجهوي للعدول المبادرة في اقامة هذه الانشطة. واسهب مصطفى اقبيب  رئيس ابتدائية العرائش في ابراز دور النيابة العامة زكزنها تحمي الضعيف ولمن يريد ان ياخد حقه.ووقف احد المتدخلين عند هذه المحطة باعتبارها ليست للتقييم مضيفا ان الكتاب جامع تطرق لمجموعة من القضايا المتعلقة بالاسرة. وختم العربي الركراكي من النيابة العامة بالعرائش ونائب وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالعرائش بالقول ان الكتاب اغناء للمكتبة القضائية الوطنية  مضيفا ان دور النيابة العامة ليس الزجر وانما لراب الصدع في الخلافات الاسرية والربط بين مكونات الاسرة من خلال مجموعة من التجارب العملية لاصلاح ذات البين .


واختتم هذا الحفل الهام بتوقيع الكتاب  من طرف المؤلف  الاستاذ محمد عبد المحسن البقالي الحسني.





تابعوا مزيدا من التفاصيل على العرائش أنفو

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5