ads980-90 after header
الإشهار 1

مسقط رأسي

الإشهار 2

العرائش أنفو

مسقط رأسي

مدينة العرائش أجمل مدن المغرب و العالم لها تاريخ عريق بها ولدت و ترعرعت في أحيائها حي الليخيروا و جنان بوحسينة و النباص و درست بها المرحلة الابتدائية في مدرسة الشريف الإدريسي و المرحلة الإعدادية في إعدادية واد المخازن والمرحلة الثانوية في ثانوية المولى محمد ابن عبد الله بعدها انتقلت للدراسة في جامعة عبد المالك السعدي بطنجة عشت بها منذ ولادتي إلى سنة 1999رحلت عنها مع أسرتي لقرية الساحل و أزورها كثيرا و أحبها كثيرا مدينة العرائش و تقريبا جلست في أغلب المقاهي المتواجدة بها والساحات و عاشرت أهلها الطيبين و شاهدت أغلب مبانيها لها و لقريتي الساحل أرض الأجداد مكانة في قلبي و نسبة كبيرة من أهل العرائش أصولهم من قبلية الساحل
تطل العرائش على المحيط الأطلسي و تقع على مصب نهر اللوكوس في الضفة الجنوبية للنهر و مدينة ليكسوس الأثرية التي كانت مركزا حضاريا في عهد الفينقيين والرومان في الضفة الشمالية للنهر .
كتبت في ليكسوس أشهر الأساطير كأسطورة هرقل و أسطورة التنين الذهبي و تشكل العرائش مهد التصوف العالمي من جبل العلم انطلق التصوف على يد المولى عبدالسلام بن مشيش و تلميذه الشاذلي و تأثر بهم ابن العربي و نسبي يعود إلى سيدي يملاح أخ المولى عبد السلام بن مشيش وهما من نسل المولى إدريس مؤسس الدولة الإدريسية حفيد الحسن ابن علي ابن ألي طالب و فاطمة الزهراء كريمة نبي الإسلام .
شهدت العرائش أحداثا تاريخية عظيمة و كبيرة أهمها معركة واد المخازن أو ما يعرف بمعركة الملوك الثلاثة التي مات فيها ثلاثة ملوك على ضفاف النهر في قرية السواكن و لها إشعاع المدينة يصل إلى كل إفريقيا كل دول الساحل الإفريقي تحب المولى عبد السلام و شخصيات بارزة من إفريقياوالعالم تزور جبل العلم والعرائش و كل عشاق التصوف و الامتدادالمغربي في إفريقيا كبير بفضل العرائش و رموزها و هناك مقولة شهيرة لملك من ملوك إسبانيا يقول فيها العرائش جوهرة العالم و تساوي إفريقيا كلها .
في العرائش أماكن تاريخية عريقة كبرك اللقلاق و برج اليهودي وقلعة القبيبات أو الكبيبات و فيها ساحات معروفة كساحة إسبانيا ساحة التحرير ساحةمكة وفي المدينة مساجد كثيرة لها طابع جمالي في بنائها كالمسجد الأعظم بسوق الصغير ومسجد القدس وجماع الجديد وجلب المباني القديمة في العرائش لها طابع معماري أندلسي أغلب العائلات بها ذات أصول أندلسية أو أمازيغية كما أنها كانت قبلة للأجانب خاصة الإسبان و بها عاش أشهر كتاب العالم جان جونيه وفي العرايش كما يقال لها بالداراجة أبواب تاريخية باب القصبة باب سوق الصغير وفي العرائش ميناءمعروف بثروته السمكيمةالكبيرة جدا وفي العرائش شواطئ جميلة و خلابة كشاطئ رأس الرمل و شاطئ الماء الجديد و هناك منارة قديمة في حي الناظور لها بناء فريد وهناك مقابر كثيرة للمسلمين و اليهود و المسحيين وهذا يدل على التنوع و التعايش اللذين عرفتهما المدينة و فيها أسواق معروفة كسوق الصغير و البلاصة و سوق الاحد و أفضل الأماكن عندي شرفة باركو لانطيكوا المطلة على البحر و المعهد الثقافي و أقيم بها مشروع سياحي كبير مشروع ليكسوس ما بين مدينة العرائش و قرية الساحل و مازال البناء جاريا بعد افتتاحه و أدعو كل أصدقائي داخل المغرب و خارجه لزيارة العرائش اخترت لكم بعضا من صور المدينة.
بقلم حامد الشاعر
شاعر مغربي

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5