ads980-90 after header
الإشهار 1

وادي القنار

الإشهار 2

العرائش أنفو

وادي القنار
قصة قصيرة

عبدالعلي اشرنان

ونحن نعبر وادي القنار بإقليم شفشاون زهاء الساعتين مشيا على الأقدام وجدت حقولا معشوشبة على مد البصر تسمى القنب الهندية, وتذكرت طرائف الحشاشين بطنجة وكيف أن احد الحشاشين كان يفرط في تدخين هذه النبتة , فكان يدّعي انه يطمس هلال رمضان إذا رغب في ذلك.
ومرة طلب منه أتباعه إلغاء رمضان نهائيا ,لكنه تحجج أن الجن الذي يسخره لطمس الهلال اسلم وأصبح يتبع طائفة تدعى طائفة بوقنار…. ! .
ولا ادري هل صاحبنا الحشاش كان يقتني سلعته من وادي القنار حتى ادعى أن الجني من طائفة القنار !؟ .

وسكان وادي القنار يملكون عِصِي طويلة يضعونها في أفواههم وتنبعث منها أدخنة تصيبك” بالصمم” تسمى السبسي لكن سبحان الله يصبحون مثل الجن في حركاتهم فوق الجبلين الذي يفصل بينهما وادي القنار ويمكنهم تسلق الجبل والمشي عليه مثل المشي على بساط من الحري,ر ولا تمنعهم شمس الصيف الحارقة ولا حلكة الليل بل إن تسلق الجبل عندهم بالليل أفضل من النهار وحين سألت بعضا من طائفة بوقنار قال لي همسا “انهم يحملون العشبة العجيبة ” وقلت له بإستغراب ” وكيف يعرفون المسالك الجبلية وسط حلكة الليل ” وأشار لي بيده ان السر يكمن في العشبة العجيبة وان العشبة تمكنك من الطيران” وقلت له مرة أخرى بسخرية وهل سبق لك التحليق ؟ فقال لي ” نعم فقبل التحليق أقوم بملا السبسي وبعد استنشاق الدخان يمكنني التحليق إلى أي مكان في العالم ” .

ومد لي الرجل عصاه المجوفة التي يخرج من أسفلها الدخان من اجل مشاركته التحليق لكني اعتذرت له لأني لا أريد التحليق بالمرة .

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5