ads980-90 after header
الإشهار 1

الاتحاد التقدمي لنساء المغرب یتضامن مع العاملات الزراعیات ویطالب بتوفیر شروط الصحة والسلامة ووضع حد لاستھتار الباطرونا بحیاتھن

الإشهار 2

العرائش أنفو

الاتحاد التقدمي لنساء المغرب یدین بشدة استمرار سقوط الضحایا في صفوف العاملات الزراعیات ویطالب بتوفیر شروط الصحة والسلامة ووضع حد لاستھتار الباطرونا بحیاتھن

یتابع الاتحاد التقدمي لنساء المغرب المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل باستنكار وقلق شدیدین،الأحداث المأساویة الناتجة عن توالي وارتفاع حوادث السیر الخطیر,ة والممیتة التي تتعرض لھا العاملاتالزراعیات خلال نقلھن إلى الضیعات والشركات الفلاحیة.حیث اھتز الرأي العام الوطني لوقوع ثلاثة حوادث خطیرة في صفوف العاملات الزراعیات خلال شھرأبریل الجاري بكل من منطقة مولاي بوسلھام، تارودانت، بني ملال الحاجب، أودت بحیاة عشرات العاملاتوخلفت إصابات وصلت حد الإعاقة المستدیمة لدى الكثیر منھن، نتیجة استھتار أصحاب الشركات الفلاحیةوالسماسرة في الطریقة اللاإنسانیة التي یتم بھا نقل العاملات وجلبھن للاشتغال في الضیعات الفلاحیة، وھياحدى مظاھر العنف الاقتصادي والھشاشة التي تعیشھا فئة عریضة من النساء العاملات على مرأى ومسمع من مختلف السلطات المفروض فیھا السھر على احترام القوانین الوطنیة والدولیة في ھذا المجال، وعلى أمنوسلامة نقل المواطنات والمواطنین بشكل عام،
إننا في الاتحاد التقدمي لنساء المغرب وأمام ھذه الحوادث المأساویة نعلن ما یلي:
1. إدانتنا لھذا الواقع المزري الذي تعانیھ العاملات الزراعیات وكذا العمال الزراعیین من الاستغلال البشع وخرق للحقوق الأساسیة في العمل وھدر للكرامة واستھتار بأرواحھن؛
2. تشدیدنا على المسؤولیة الثابتة لمختلف السلطات العمومیة فیما یتعرض لھ العمال والعاملات من حوادث مأساویة نتیجة عدم السھر بصرامة على احترام قانون السیر، وتوفیر شروط آمنة وسلیمة وإنسانیة عند نقل العاملات والعمال ومحاسبة المسؤولین؛
3. مطالبتنا الجھات الحكومیة المسؤولة بالتدخل العاجل لوضع إجراءات حماءیھ تضع حدا لھذا النزیف، والعمل على جبر أضرار الضحایا وتعویضھن وتعویض عائلاتھن؛
4. ضمان امتثال أرباب الضیعات الفلاحیة باحترام مدونة الشغل والاتفاقیات الدولیة ذات الصلة بتوفیر ظروف العمل اللائق من توقیت ونقل وضمان اجتماعي والحد الأدنى في الاجر؛
5. مطالبة الحكومة القضاء على العمل غیر المھیكل الذي یستغل الید العاملة النسائیة الرخیصة؛
6. مطالبة الحكومة المغربیة بتبني الاتفاقیة الدولیة لمناھضة العنف في أماكن العمل المطروحة على أنظار منظمة العمل الدولیة؛
7. دعوتنا كافة القوى الدیمقراطیة والمناضلة إلى تكثیف العمل وتظافر الجھود من أجل وضع حد لھذا الواقع المأساوي وأسبابه العمیقة، ومساندة العاملات الزراعیات وعموم النساء العاملات في نضالاتھن دفاعا عن
كرامتھن وعن كافة الحقوق المشروعة.
عن المكتب التنفیذي
الدار البیضاء


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5