ads980-90 after header
الإشهار 1

المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان بالعرائش يطالب بسحب رخصة الهدم والتدخل من أجل الحفاظ على معلمة “قصر دوكيسا”

الإشهار 2

العرائش أنفو

المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان بالعرائش يطالب بسحب رخصة الهدم والتدخل من أجل الحفاظ على معلمة “قصر دوكيسا”

أصدر المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان بالعرائش بيانا للرأي العام المحلي والوطني الذي اتي في سياق ما تعرفه مدينة العرائش من فساد وتدمير للمعالم نموذج قرار الهدم لمعلمة “قصر دوكيسا و تدبير معطوب للشأن العام وضرب عرض الحائط لسياسة المدينة بما هي سياسة تدبير شؤون المواطنين والمجال. وتراكم الكوارث و أشكال التسيب والمسخ وكل مظاهر العشوائيات
المكتب الاقليمي للعصبة عبر عن انخراطه في نضالات التنسيقية المحلية للدفاع عن معالم المدينة وطالبها بالمزيد من التماسك النضالي لمواجهة مد الفساد. كما طالب بسحب رخصة الهدم والتدخل من أجل الحفاظ على معلمة “قصر دوكيسا” باعتبارها تجسد ذاكرة وهوية المدينة. ويشجب وبشدة صمت المجلس الجماعي المسير في قضية تشكل عصب الموروث المعماري بالمدينة. وندد بالاستهتار الذي جوبه به الشكل الاحتجاجي الحضاري من داخل دورة ماي والذي اتخذ أسلوب الإنذار ” sos” بغاية تفاعل المجلس مع مطلب التنسيقية المحلية في الحفاظ على معالم المدينة. وتنديده بما ورد من ابا طيل في بلاغ موجه للرأي العام والموقع من طرف رئيس المجلس الجماعي بهدف تمييع مضمون الوقفة الاحتجاجية ونشر الزيف.

وختم البيان بالقول إن النضال من أجل الحفاظ على معالم المدينة هو نضال في جوهر المسؤولية الحقوقية الملقاة على عاتق المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان ومن تم فالمطالبة بتكريس الالتزامات الدولية “للحكومات المحلي أي” المجالس الترابية” في مجال حقوق الإنسان هو في صميم نضاله الحقوقي

المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الانسان
العرائش

بيان للرأي العام المحلي والوطني

على إثر ما تعرفه مدينة العرائش من فساد وتدمير للمعالم ونخص بالذكر معلمة “قصر دوكيسا ناهيكم عن تدبير معطوب لتدبيرالشأن العام وضرب عرض الحائط لسياسة المدينة بما هي سياسة تدبير شؤون المواطنين والمجال.
وأمام تراكم الكوارث واطرادها وانطلاقا من قناعاتنا في مواجهة كل أشكال التسيب والمسخ وكل مظاهر العشوائيات قرر المكتب الإقليمي _وفي خصوص ما يتهدد “قصر دوكيسا” من قصف وشيك إصدار البيان التالي يعلن فيه ما يلي.

__يحيى عاليا نضالات التنسيقية المحلية للدفاع عن معالم المدينة ويطالب بالمزيد من التماسك النضالي لمواجهة مد الفساد.
_مطالبته بسحب رخصة الهدم والتدخل من أجل الحفاظ على معلمة “قصر دوكيسا” باعتبارها تجسد ذاكرة وهوية المدينة.
_يشجب وبشدة صمت المجلس الجماعي المسير في قضية تشكل عصب الموروث المعماري بالمدينة.
_تنديده بالاستهتار الذي جوبها بها الشكل الاحتجاجي الحضاري المبدع من داخل دورة ماي والذي اتخذ أسلوب
الإنذار ” sos” بغاية تفاعل المجلس مع مطلب التنسيقية المحلية في الحفاظ على معالم المدينة.
_تنديده بما ورد من ابا طيل في بلاغ موجه للرأي العام والموقع من طرف رئيس المجلس الجماعي بهدف تمييع مضمون الوقفة الاحتجاجية ونشر الزيف.

إن النضال من أجل الحفاظ على معالم المدينة هو نضال في جوهر المسؤولية الحقوقية الملقاة على عاتق المكتب الإقليمي للعصبة المغربية للدفاع عن حقوق الإنسان ومن تم فالمطالبة بتكريس الالتزامات الدولية “للحكومات المحلي أي” المجالس الترابية” في مجال حقوق الإنسان هو في صميم نضاله الحقوقي

العرائش 21 ماي 2019
الامضاء المكتب الإقليمي.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5