ads980-90 after header
الإشهار 1

الحركة الانتقالية لوزارة الداخلية تشمل عددا من مسؤولي الادارة الترابية من بينهم قائد العوامرة

الإشهار 2

العرائش آنفو

الحركة الانتقالية لوزارة الداخلية تشمل عددا من مسؤولي الادارة الترابية من بينهم قائد العوامرة

المختار بن دغة العمراني

أجرت وزارة الداخلية حركة تنقيلات واسعة في صفوف رجال السلطة بمختلف العمالات والاقاليم بما في ذلك اقليم العرائش. شملت الحركة الانتقالية لرجال السلطة بإقليم العرائش، عددا محدودا من مسؤولي الادارة الترابية على المستوى المحلي .
هذا وتم تنقيل السيد عادل حشاد قائد قيادة وجماعة العوامرة، بالمنصب ذاته باقليم الحسيمة ،ويتم تعيين قائد في مكانه ، كان قيد عمله بإقليم آسفي، ويعد السيد عادل حشاد الرجل من رجالات السلطة الذين آمنوا بالمفهوم الجديد للسلطة، وظل باب إدارته طيلة خمس سنوات مفتوحا لعموم المواطنين، إذ كان دائم الإصغاء لهموم السكان، وكان بمثابة المدرسة الاولى والاخيرة بالتوجيهات والنصائح للجمعيات المجتمع المدني بجماعة العوامرة، هذا التعيين الى مدينة الحسيمة ليس من فراغ وإنما مبني على الكفاءة الذي يملكها هذا الرجل، أعانه الله على العمل الجاد وخدمة المواطنين من أجل الامن والامان واستقرار والعيش الكريم لكل المواطنين المغاربة.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5