ads980-90 after header
الإشهار 1

الحزب الاشتراكي الموحد يقر أن المغرب مفتوح على جميع الاحتمالات

الإشهار 2

العرائش أنفو

الحزب الاشتراكي الموحد يقر أن المغرب مفتوح على جميع الاحتمالات جراء أوضاعه السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية و الحقوقية

أقر المكتب السياسي للحزب الاشتراكي الموحد في البلاغ الذي أصدره عقب اجتماع استثنائي عقد على مدى يومين (السبت والأحد 28 و29 شتنبر 2019)، أن المغرب مفتوح على جميع الاحتمالات من جراء أوضاعه السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية و الحقوقية .أن البلاد تمر بمرحلة حرجة تجعلها مفتوحة على جميع الاحتمالات، وذلك بسبب استمرار الدولة في نهج الاختيارات السياسية التي تناهض الديمقراطية وتكرس النزوع نحو الاستبداد والهيمنة، وعجزها عن الإقلاع بالوضع الاقتصادي، وفشلها في وقف تدهور الوضع الاجتماعي للمواطنين، وإصرارها على التضييق على الحقوق والحريات الجماعية والفردية. و تنامي الاحتجاجات الاجتماعية في مناطق مختلفة من المغرب، وخوضها من طرف قطاعات واسعة وفئات اجتماعية وعمرية مختلفة إلا دليل على مستوى الاحتقان الاجتماعي الذي بلغته بلادنا، وعلى درجة الغضب الذي يزداد حدة يوما بعد يوم يضيف البلاغ.
بالمقابل تعتمد الدولة “المقاربة الأمنية” بالرد القمعي والاعتقالات التعسفية وإطلاق المحاكمات وإصدار الأحكام القاسية.مضيفا أن اختيارات الدولة وممارساتها لن تعمل إلا على الرفع من منسوب الاحتقان والدفع به إلى الدرجات القصوى التي لن ينفع معها أي نوع من المقاربات الأمنية والقمعية. وفي هذا الصدد، يجدد المكتب السياسي مطلب الحزب بالإفراج عن معتقلي الريف وإيقاف ظاهرة الاعتقال السياسي، والتوجه نحو معالجة الأزمة المتعددة الأوجه التي تعرفها البلاد.


ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5