ads980-90 after header
الإشهار 1

فيروس كرونا: نجوم ومشاهير في قبضة كوفيد-19

الإشهار 2

العرائش أنفو

فيروس كرونا: نجوم ومشاهير في قبضة كوفيد-19

أحمد رباص

في تزامن مع وصول انتشار كوفيد-19 إلى مرحلة الجائحة العالمية، أصيبت شخصيات مشهورة بالعدوى وأعلنوا عن كونهم مصابين بفيروس كرونا. وبوفاة عازف الساكسفون الأسطوري مانو ديبانغو يكون المرض قد خنق أنفاس ضحيته الأولى.لنلق نظرة عامة على المشاهير الذين داهمهم الوباء من خلال الفقرات التالية.

توم هنكس وزوجته غيتة ويلسون

لم يترك الفيروس القاتل مجالا إلا واقتحمه بما في ذلك عالم المشاهير. فبعد أن أثر في البداية بشكل خاص على عالم الرياضة والسياسة، هاجم الفيروس التاجي ضحاياه من المشاهير كيفما كان نوع النشاط الذي يزاولونه: سينما،موسيقى، إلخ..لا يبدو أن انتشار وباء كورونا سينحسر قريباً. إذ ترتفع يومياً أعداد المصابين، وترتفع أيضاً أعداد ضحايا الفيروس الذي فتك بدول العالم.
– كرة القدم، الدوري الاميركي للمحترفين .. عالم الرياضة تحت الحجر.

من بين العواقب الرئيسية الأولى لوباء فيروس كرونا، تم إيقاف موسم الدوري الاميركي للمحترفين بعد أن أظهر اللاعب الفرنسي رودي جوبرت نتائج إيجابية أثبثت أنه مصاب بكوفيد-19. قبل ساعات قليلة من الإعلان عن هذا الخبر، سخر من الوباء في مؤتمر صحفي وهو اقف يلمس الميكروفونات والمسجلات الموضوعة فوق الطاولة. إلا أنه قدم في وقت لاحق اعتذاره عما بدر منه. كما أكد فحص لاعب يوتا جاز الذي لا يزال في الدوري الاميركي للمحترفين إصابته بالوباء نفسه.

على صعيد كرة القدم، أثبتت التحاليل التي أجريت لميكيل أرتيتا مدرب فريق أرسنال أنه هو الآخر حامل لفيروس كرونا. يتزايد القلق في فريق يوفنتوس الذي يضم لاعبين في الحجر الصحي حاليا: باولو ديبالا ودانييلي روجاني. في فرنسا، لم يصب أي لاعب بالمرض إلى حدود الساعة. ستقام مباريات الدوري الفرنسي 1 خلف أبواب مغلقة حتى 15 أبريل. الشاب الإنجليزي كالوم هدسن-أودوي الذي يلعب لفريق تشيلسي عد من اللاعبين الأوائل الذين كانت نتائج فحضهم إيجابية.

في مساء يوم 17 مارس 2020، أعلن فريق يوفنتوس من تورينو عن وقوع لاعب خط الوسط، الفرنسي بليز ماتويدي، تحت طائلة العدوى . قالت زوجته إيزابيل في بث فيديو مباشر على إنستغرام إن زوجها حامل سليم لأنه لم تظهرعليه أعراض. كلاهما كلاهما ممتثل للحجر الصحي مع أطفاله الثلاثة.

– سياسون مصابون، منهم الملوك والأمراء
في فرنسا، انتشر الوباء على مقاعد الجمعية الوطنية. فقد أعلنت الرئاسة أن عشرة نواب أصيبوا بالفيروس التاجي، دون ذكر أسمائهم. وعلى صعيد الحكومة، أعلن وزير الثقافة فرانك ريستر يوم الاثنين 9 مارس 2020 أنه يحمل الفيروس. كانت نتائج الاختبار الذي خضع له وزير الخارجية برون بوارسون يوم 14 مارس إيجابية. كما أصيبت زوجة رئيس وزراء كندا ، صوفي جريجوار. كما تم وضع زوجها جوستين ترودو في العزل الانفرادي في انتظار نتائج الاختبار.

بعد الأمير تشارلز، أصيب رئيس الوزراء البريطاني بفيروس كرونا، في وقت سجلت فيه المملكة المتحدة ارتفاعاً غير مسبوق في أرقام الوفيات بسبب الفيروس ذاته. وبعد أقل من ساعتين خرج وزير الصحة البريطاني ليعلن هو الآخر عن إصابته.

في فترة ما بعد ظهر يوم الاثنين 16 مارس 2020، أعلن عمدة نيس كريستيان استروسي وزوجته لورا تينودجي أنهما حاملان للفيروس، ولكن بصرف النظر عن السعال، قال الزوجان إنهما بصحة جيدة. الأحد 22 مارس ، قالت “لورا دي الويب”، كما يعرفها هواة telematin، إنها شفيت وردت الفضل في ذلك إلى علاج تجريبي باستخدام الهيدروكسيكلوروكين الذي اقترحه البروفيسور ديديي راوول ، الذي أثار نهجه مثيرا جدلا كبيرا في المجتمع العلمي.
بعد أن أعلنت أول شخصية ملكية أن نتائج اختبارها كانت إيجابية وأكدت إصابته بكوفيد-19، ممثلة في شخص كارل فون هابسبورغ، حاكم النمسا، كشف الأمير ألبرت الثاني ملك موناكو عن إصابته بالمرض مصداقا لنتائج الفحص الذي أجري له يوم 19 مارس 2020. وبوصفه أول رئيس دولة مصاب، قام عاهل موناكو في نفس الوقت بنقل أخبار مطمئنة عن زوجته الأميرة شارلين وأطفالها، وكلهم تحت الحجر الصحي في منزلهم الريفي بروك أغيل.

– فنانون ومنشطون مشاهير أصابهم فيروس كرونا ومنهم من أودى بحياتهم
لم يسلم الفنانون أو العاملون في مجال الترفيه من الفيروس، إذ سجّلت أكثر من وفاة وسط العاملين في هذا القطاع، بينما أعلن ممثلون ومغنون مشهورون دخولهم الحجر الصحي، إما بسبب إصابتهم بالفيروس، أو لوجودهم مع أشخاص تبيّن أن العدوى أصابتهم. في هذا الإطار، أفادت مجلة “هايشين” الصينية، في 14 فبرايرالماضي، أن المخرج السينمائي الصيني تشانغ كاي وأخته ووالديه لقوا حتفهم، جراء إصابتهم بفيروس كورونا، في مدينة ووهان.

كما أعلنت يوم أمس الممثلة والعارضة الأوكرانية أولغا كوريلنكو أنها مصابة بالفيروس. نجمة فيلم Quantum of Solace كشفت أنها منذ أسبوع تعاني مرضاً شديداً، وحرارة مرتفعة، وطلبت من الجميع اتخاذ الحيطة ونهج سبل الوقاية.

من جانبه، أعلن النجم الأميركي أورلندو بلوم أنه عاد من براغ إلى الولايات المتحد مع فريق عمل مسلسل Carnival Row، وأنهم جميعاً سيلتزمون حجراً صحياً منزليّاً، كإجراء وقائي، كما هو مطلوب من كل العائدين من السفر. وكذلك أعلنت خطيبته النجمة كيتي بيري (الحامل بطفلهما الأول) أنها ستدخل الحجر الصحي المنزلي بعد عودتها من أستراليا.

وفي 27 فبراير الماضي نشر الشاعر الإيراني شمس لنغرود على “إنستغرام” أن “الموسيقيين الشقيقين محمد ومجيد جمشيدي توفيا نتيجة إصابتهما بفيروس كورونا”، مشيراً إلى أنهما كانا يسكنان في مدينتي لنغرود ولاهيجان، في محافظة جيلان، شماليّ إيران، وأنهما فارقا الحياة بفاصل أسبوع بينهما.

من ناحيتها، كشفت العارضة الشهيرة هايدي كلوم قبل يومين أنها تعاني من أعراض الفيروس، لكنها لم تجد طبيباً ليكشف على حالتها فالتزمت الحجر المنزلي.

عربياً، سبق أن أعلن الفنان الكويتي عبد الله بوشهري نهاية الشهر الماضي دخول الحجر الصحي عقب عودته من إيران.

– ماذا عن المشاهير في مجال عرض الأعمال الفنية؟

أول شخصية رئيسية في صناعة العرض تأثرت بالفيروس التاجي كانت هي توم هانكس الذي مسه الوباء خلال عملية تصوير في أستراليا حيث ذهب مع زوجته غيتة ويلسون. خلال المدة التي قضوها في العزل الصحي ، قدموا بانتظام أخبارا مطمئنة عن حالتهم الصحية. غادر توم هانكس المستشفى يوم الاثنين 16 مارس بينما بقيت زوجته هناك.

فعلت أولغا كوريلينكو الشيء نفسه. أثبتت الممثلة أنها حاملة إيجابية لفيروس كرونا وملتزمة بالبقاء في منزلها وطلبت من معجبيها احترام التدابير المتخذة ضد انتشاره. وفي 23 مارس، أعلنت عن شفائها من المرض. أما المغني مروان ريم ، المعروف بمشاركته في الموسيقى الكوميدية Le Roi Soleil مع إمانويل موار وكريستوف مايي، فقد صرح يوم الأحد 15 مارس 2020، على إنستغرام أنه مصاب بكوفيد-19.

أعلن الممثل الإنجليزي إدريس إلبا، 47 عامًا، في مقطع فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي مساء يوم الاثنين 16 مارس 2020، أنه حامل إيجابي لـكوفيد-19. ومع ذلك، لم يعان من أي أعراض. بعد أيام قليلة، أشار إلى إصابة زوجته سابرينا.

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5