ads980-90 after header
الإشهار 1

قائد بتطوان يعتمد على البطاقة المهنية للمراسلين ويستعين بالبلطجية لتغطية تحركاته

الإشهار 2

العرائش أنفو

قائد بتطوان يعتمد على البطاقة المهنية للمراسلين ويستعين بالبلطجية لتغطية تحركاته

يوسف مجاهد

في الوقت الذي يبذل العديد من مراسلي وسائل الإعلام والمواقع الإخبارية جهودا إضافية مغامرين بحياتهم من أجل مواكبة الأحداث وتتبع الأخبار في ظل فرض حالة الطوارئ الصحية بالمغرب بصفة عامة وفي تطوان بصفة خاصة بكل شفافية ووضوح.

إضافة إلى أن تعليق طباعة الصحف على أساس أنها يمكن أن تساعد في انتشار العدوى والإبقاء على المواقع الإلكترونية، مساهمة من هؤلاء الصحافيين في الحد من انتشار الفيروس.
وعوضا عن تقديم المساعدات للمراسلين من أجل القيام بمهامهم على أحسن وجه، نظرا لدورهم الهام والحاسم في نقل الأخبار ونشرها على الجرائد والمواقع التي اعتمدتهم كمراسلين لها، وإطلاع عموم المواطنين على ما يتعلق بالفيروس والجهود التي تبذلها الدولة لمكافحته.
لكن في ظل هذا الخضم وفي تطوان تحديدا نجد قائد الملحقة الإدارية مولاي المهدي وسط المدينة، يقوم بجميع المحاولات لفرض إجراءات صارمة على التغطية المستقلة وحرية الوصول إلى المعلومات، حيث يطلب من المراسلين البطاقة المهنية التي تمنح غالبا لمدراء الصحف والمواقع وكذلك للمحررين الصحفيين، أما باقي المراسلين يتم منحهم بطاقة الاعتماد من طرف الجهة الإعلامية التي يعملون لصالحها، لكن سيادة القائد لا يعترف بتلك الاعتمادات ويعتبرها غير قانونية وكأنه وصي على قطاع الاتصال وليس مقاطعة مولاي المهدي بتطوان.
وحسب مصدر مقرب فإن هذا القائد يعتمد على بعض الأشخاص الذين لا تربطهم أية علاقة بالصحافة من أجل تغطية تدخلاتها المحدودة والمختصرة على شارع محمد الخامس فقط، وهذا ما شجعه على القيام بالضغط على هؤلاء المراسلين الصحافيين.

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5