ads980-90 after header
الإشهار 1

المكتب الوطني المغربي للسياحة يطلق حملة إشهارية موجهة لفائدة الجالية المغربية المقيمة بالخارج

0 30

العرائش أنفو

المكتب الوطني المغربي للسياحة يطلق حملة إشهارية موجهة لفائدة الجالية المغربية المقيمة بالخارج

-المكتب الوطني المغربي للسياحة يضع منظومة تواصلية تتماشى مع التعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس وموجهة خصيصا لأفراد لجالية المغربية المقيمة بالخارج.
-نتلاقاو فبلادنا تصبح بذلك صرخة للم شمل كل مغاربة العالم.

الرباط، 17 يونيو 2021- تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده، أطلق المكتب الوطني المغربي للسياحة يومه الثلاثاء 15 يونيو 2021، حملة تواصلية وإشهارية خاصة بالجالية المغربية المقيمة بالخارج تحت مظلة العلامة الجديدة نتلاقاو فبلادنا.
يختزل الهدف المتوخى من هذه العلامة في السعي إلى تعزيز الروابط القوية والتاريخية التي تتوق الجالية المغربية المقيمة بالخارج إلى ربطها من جديد مع الوطن الأم. كما يسعى المكتب الوطني المغربي للسياحة من خلال هذه الحملة الإشهارية إلى تعزيز مكانة المملكة كوجهة مفضلة لدى كل المغاربة المقيمين بالخارج، مع تحفيزهم وحثهم على استكشاف كل الثروات التي يزخر بها بلدهم.
“تنفيذا للتعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، بادر المكتب الوطني المغربي للسياحة إلى تنظيم هذه الحملة الإشهارية لتعزيز متانة الروابط التي تجمع كافة أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج بالوطن الأم ، المغرب”، كما أشار إلى ذلك عادل الفقير، المدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة.
هذه الحملة الإشهارية للمكتب الوطني المغربي للسياحة موجهة خصيصا لأفراد الجالية المغربية بالخارج، وهي تعطيهم وعدا قويا بالاستمتاع أثناء مقامهم بالمغرب، وتعرفهم على الوجه المشرق للمغرب عبر استعراض مختلف التجارب الغنية والفريدة التي تقترحها وجهة المغرب، بلدهم العزيز.
شرع في بث هذه الحملة الإشهارية يوم أمس مساء، وهي تتمحور حول شريط أعد باللغات العربية، تامازيغت، تاريفيت، وتاشلحيت، يبث على القنوات التلفزيونية الوطنية. وسيتم توسيع البث ليشمل باقي الوسائط التي تعرف إقبالا مكثفا من طرف أعضاء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، إضافة إلى الأدوات الرقمية؛ علما أن المرحلة الأولى لبث هذه الحملة الإشهارية ستستمر حتى نهاية يوليوز 2021.

وقد جاءت هذه الحملة الإشهارية المنظمة من طرف المكتب الوطني المغربي للسياحة لتجسد على أرض الواقع، وبالملموس، حماس بلد بأجمعه وشعب بأكمله واستعداده التام لاستقبال أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج من جديد بالوطن الأم ؛ وهي تندرج بالتمام والكمال مع التعليمات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله، التي توصي باتخاذ كافة التدابير الضرورية لاستقبال أعضاء الجالية المغربية المقيمة بالخارج في أحسن الظروف، وبالحفاوة المعهودة.
من خلال هذه الحملة التواصلية، يكون المكتب الوطني المغربي للسياحة قد أكد مرة أخرى تجنده التام واللامشروط للعمل على الارتقاء بمقام الجالية المغربية المقيمة بالخارج بوطنها الأم صلي في مستوى انتظاراتها وتطلعاتها.
نتلاقاو فبلادنا هي، إذن، صرخة قوية ومن أعماق القلب، تنبعث من جديد كلما تعلق الأمر بأفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج العائدة إلى حضن الوطن الأم.

تعليقات الزوار
جاري التحميل ...