ads980-90 after header
الإشهار 1

لقاء تواصلي بين رئيس الجماعة الترابية لعوامرة والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بالعرائش وأعضاء الجمعية الإسلامية لدار الطالبة بالعوامرة

الإشهار 2

العرائش أنفو

لقاء تواصلي بين رئيس الجماعة الترابية لعوامرة والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بالعرائش وأعضاء الجمعية الإسلامية لدار الطالبة بالعوامرة

تجسد دار الطالبة بمركز العوامرة (التابعة لإقليم العرائش)، باعتبارها بنية سوسيو – تربوية ذات بعد إنساني وتضامني، تتويجا لانخراط الجماعة الترابية بالعوامرة و التعاون الوطني الإقليمي بالعرائش والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية والجمعية الإسلامية لدار الطالبة من أجل النهوض بتمدرس الفتاة القروية بمنطقة جماعة العوامرة ، وتعكس هذه الدار، التي تعد نتاج شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، والجماعة الترابية بالعوامرة، والتعاون الوطني، بإقليم العرائش ، الالتقائية المحمودة الموجهة إلى محاربة الهدر المدرسي وضمان التميز والتفوق الدراسي. بحضور السيد رئيس الجماعة الترابية العوامرة :ذ عبد الخالق بسينطي ، يوم الخميس 10 فبراير 2022 ، على الساعة الثانية عشر صباحا ، إجتمع بمقر الجماعة كل من رئيس الجماعة والسيدة حفصة اليملاحي ممثلة المندوب الإقليمي للتعاون الوطني ، من أجل دراسة االوضعية الراهنة لدار الطالبة بمركز العوامرة والآفاق المستقبلية لحسن تدبيرها وتسيرها طبقا للقانون الداخلي للمؤسسات العمومية .وذلك بحضور أعضاء المكتب للجمعية الإسلامية لدار الطالبة بالعوامرة.

رحب السيد الرئيس بممثلة المندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بالعرائش وجميع أعضاء الجمعية الإسلامية لدار الطالبة بالعوامرة، وبعد دلك استعرض أعضاء الجمعية جميع المشاكل المرتبطة داخل مؤسسة دار الطالبة .من بينها مشكل المستخدمين الذين لم يتقاضوا رواتبهم مع ضعف المنح الممنوحة لهم .

وأكد رئيس عبد الخالق بسينطي أن المجلس بكل مكوناته قررا الانطلاق في العمل الحازم من أجل ايقاف مسلسل التدهور، والانخراط في دينامية التغيير والارتقاء، وذلك من خلال السير على الدرب الذي رسمه المجلس الجماعي بالعوامرة مستقبلا.

مؤكدا الالتزام بهذه الدينامية ، من أجل إذكاء التفكير والمناقشة وتبادل الآراء حول موضوع النهوض بجماعة العوامرة وإلى لازدهار والتقدم والبحث عن موارد مالية في الوقت أن الجماعة تعاني من ضعف مالي ،الذي يشكل شرطا قبليا للإصلاح، ورافعة حاسمة لتطبيقه.

وقال السيد الرئيس أن دار الطالبة بالعوامرة أثمرت نتائج إيجابية في ما يتصل بمحاربة الهدر المدرسي بالعوامرة، والجماعات المجاورة، من خلال استقبالها لنزيلات ينحدرن من المناطق المعوزة وما علينا إلا مد يد العون من أجل النهوض بهاته المؤسسة.

و خلص الاجتماع إلى التزام الجمعية بآداء متأخرات الأجور للمستخدمين المذكورين مع استمرارهم في العمل متى توفرت الإعتمادات المالية الكافية لتغطية ذلك.
و بخصوص المنح سيما ما آتاره أعضاء الجمعية من تساؤل ما إذا كانت الجمعية ستتوصل بمنحة هذه السنة مع العلم السنة بيضاء بسبب غياب الطالبات عن المؤسسة . أجابت ممثلة المندوب الإقليمي للتعاون الوطني بالعرائش بأن صرف المنحة متواصل في كل السنة بعد منح المندوبية بالتقرير الأدبي والمالي السنوي.
واختتم الاجتماع من طرف الرئيس بعد إستعراض كل المشاكل وطرح الحلول وعد فيها أعضاء الجمعية أن منحة الجماعة الترابية العوامرة من بين أولويات الجماعة، التي تلتزم بتقديم دعم مادي للجمعية الإسلامية لدار الطالبة بالعوامرة بهدف المساهمة والنهوض بالمؤسسة من أجل إستمرارية المؤسسة وتشجيع الفتاة القروية بالعوامرة أو غير ها إلى الدراسة والتعلم ومحاربة الهدر المدرسي.

ads after content
الإشهار 3
شاهد أيضا
الإشهار 4
تعليقات الزوار
جاري التحميل ...
الإشهار 5